intel


أعلنت شركة إنتل خلال حدث عالمي أقيم في مدينة بكين عن أحدث معالجاتها Core i9 من الجيل الثامن التي تم تصميمها من أجل أداء فائق السرعة لمحبي الألعاب ومونتاج الفيديو على الحواسيب المحمولة.

يحمل المعالج الذي تم الإعلان عنه اليوم عدة أسماء ومواصفات ولكن أعلاها موديل Intel Core i9-8950HK، فهو أول معالج من إنتل يأتي بستة أنوية و12 خط معالجة، ويمكنه الوصول لأقصى سرعة بتردد 4.8 جيجاهرتز، وهذه المميزات نراها لأول مرة في معالجات إنتل للحواسيب المحمولة.

ويعتمد المعالج الجديد على منصة Coffee Lake ويقدم 41% أكثر من حيث عدد إطارات الصورة في الثانية أثناء اللعب وأداء أفضل وأسرع بنسبة 59% في مهام تحرير الفيديو مقارنة مع الأجيال الأقدم من المعالج، وسرعته الكلية أسرع بنسبة 29% مقارنة بمعالجات إنتل من الجيل السابع السابقة.

بالإضافة إلى ذلك، فإن معالجات إنتل الجديدة Core i5 وCore i7 و Core i9 ستدعم تقنية إنتل الجديدة للذاكرة العشوائية Optane، التي تسمح باستخدام شريحة ذاكرة لتسريع زمن إقلاع قرص التخزين وتشغيل التطبيقات على غرار السرعة التي تحصل عليها من استخدام أقراص SSD مقارنة مع أقراص HDD، وذلك سيمكنك من الحصول على أوقات تشغيل أسرع.
لم تعلن شركة إنتل عن موعد طرح هذه المعالجات بالسوق ولا الأسعار المتوقعة لها، ولكن من المفترض أن تصل هذه المعالجات لمصنعي الحواسيب المحمولة في وقت لاحق من هذا العام.

وبناء عليه قد يرغب اللاعبون وصانعو المحتوى المرئي الذين يعملون على تحرير الفيديو والواقع الافتراضي بالتوقف عن شراء معدات جديدة حتى يبدأ معالج Core i9 في الظهور بهذه المواصفات.

الجدير بالذكر أن شركة إنتل أعلنت العام الماضي عن معالجات Core i9 لأجهزة الكمبيوتر المكتبية، وبناء عليه لم تكن سوى مسألة وقت حتى أعلنت اليوم عن توافر هذه المعالجات للحواسيب المحمولة.

المصدر

Go to top